العودة   ~**~ الراسخون في العلم ~**~ > إن أصدق الحديث كتاب الله > إن أصدق الحديث كتاب الله

إن أصدق الحديث كتاب الله فيه نبأ مَنْ قبلنا، وخبر مَنْ بعدنا ، وفصل ما بيننا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-21-2013   #1
همس القوافي
فريق تطوير الموقع

الأوسمة

 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 19,805
افتراضي "مجالس كنــوز القــــــــرآن فــي تــدبر آيـــات الرحمــن" .. [ســــورة لقمـــــــان]


















๑۩۞۩๑مجالس كنوز القرآن في تدبر أيات الرحمن๑۩۞۩๑
...
۩۞۩ سـورة لقمـــــــــان۩۞۩





،،







(إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّكُلِّ صَبَّارٍ‌ شَكُور) لقمان 31
ذكر النعم يدعو إلى الشكر , وذكر النقم يقتضي الصبر على فعل المأمور وان كرهته النفس , وعن المحظور وان أحبته النفس , لئلا يصيبه ما أصاب غيره من النقمة .

ابن تيمية \ دقائق التفسير



،،




من لطائف التفسير النبوي أنه فسر آيتين من سورة الأنعام بآيتين من سورة لقمان , ففسر آية (الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُم بِظُلْمٍ ) الأنعام 82 بآية (إِنَّ الشِّرْ‌كَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ ) لقمان 13
13وفسر أية : ( وَعِندَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ ) الأنعام 59 بآية :
( إِنَّ اللَّـهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْ‌حَامِ ۖ وَمَا تَدْرِ‌ي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا ۖ وَمَا تَدْرِ‌ي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْ‌ضٍ تَمُوتُ ۚ إِنَّ اللَّـهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ‌ ) لقمان 34

ولم أجد له صلى الله عليه وسلم غيرها .

د. مساعد الطيار



همس القوافي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-21-2013   #2
الخوف والرجاء
قلم جاد
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,936
افتراضي

بارك الله فيك ورعاك
"،،
__________________
سبحان الله وبحمدهـ سبحان الله العظيــــــــم
الخوف والرجاء غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-21-2013   #3
زااد
مشرفة منتدى القران وعلومه

الأوسمة

 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 13,702
افتراضي

جزاكِ الله خيــراً وبارك فيكِ
__________________
ألَمْ تَـرَ أنَّ الحــقَّ أبــلَـجُ لاَئـحُ
وأنّ لحاجاتِ النّفوسِ جَـوايِـحُ
إذَا المرْء لَمْ يَكْفُفْ عَنِ النَّاسِ شَرَّهُ
فلَيسَ لهُ,ما عاشَ، منهم مُصالحُ !!
إذَا كفَّ عَـبْدُ اللهِ عمَّا يضرُّهُ
وأكثرَ ذِكْرَ الله، فالعَبْـدُ صالحُ
إذا المرءُ لمْ يمدَحْهُ حُسْنُ فِعَالِهِ
فلَيسَ لهُ، والحَمدُ لله، مادِحُ !!!

زااد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:10 AM.